أسلوبا المدح والذم

 

التعريف

 

        انطلق من الجملتين التاليتين وحاول تحديد المعنى الذي تفيده كل منهما:

 

نِعْمَ اَلابْنُ اَلْبَارُّ

بِئْسَاَلرَّفِيقُ اَلْمُنَافِقُ

 

         ستجد الجملة الأولى قد أفادت مدحا وإعجابا وتقديرا للابن البار، بينما الجملة الثانية أفادت ذما واحتقارا للرفيق المنافق.

 

عناصر الأسلوب

 

القاعدة الجزئية 1

         يستعمل أسلوب المدح للتعبير عن الإعجاب بالشيء وتقديره، ويستعمل أسلوب الذم لاحتقار الشيء وذمه.

 

        وبتتبع الجملتين من جديد ومحاولة تعرف عناصرها، نجد الجملة الأولى من ثلاثة عناصر: فعل المدح (نِعْمَ)، وفاعله (الابن)، والمخصوص بالمدح (البار). أما الجملة الثانية فتتكون هي الأخرى من ثلاثة عناصر: فعل الذم (بِئْسَ)، وفاعله (الرفيق)، والمخصوص بالذم (المنافق).

 

القاعدة الجزئية 2

        يتكون أسلوبا المدح والذم من ثلاثة عناصر: فعل المدح (أو الذم) وفاعله، ثم المخصوص بالمدح (أو الذم).

  

حالات فاعل نعم وبئس

 

الجملة

الفعل

الفاعل

نوعه

المخصوص

إعرابه

نِعْمَ اَلابْنُ اَلْبَارُّ

 

نِعْمَ

الابن

محلى بأل

البار

 

مبتدأ مؤخر

نِعْمَ مَصْدَرُ اَلرِّزْقِ اَلْأَبْنَاءُ

مصدر الرزق

مضاف إلى محلى بأل

الأبناء

نِعْمَ مُصَاحِبٌا اَلْمُخْلِصُ

ضمير مستتر

مفسر بنكرة

المخلص

نِعْمَ مَا تَتَمَيَّزُ بِهِ اَلطّفُولَةُ اَلْبَرَاءَةُ

ضمير مستتر

مفسر بـ(ما)

البراءة

 

        كما يلاحظ من خلال الجدول أن فاعل (نعم) يأتي إما محلى بأل (الجملة 1)، أو مضافا إلى محلى بأل (الجملة 2)، أو ضميرا مستترا مفسرا بنكرة (الجملة 3)، أو ضميرا مستترا مفسرا بـ(ما).

ونفس الشيء ينطبق على فاعل (بئس) على حد ما يمثله الجدول التالي:

 

الجملة

الفعل

الفاعل

نوعه

المخصوص

إعرابه

بِئْسَاَلرَّفِيقُ اَلْمُنَافِقُ

 

بئس

اَلرَّفِيقُ

محلى بأل

اَلْمُنَافِقُ

 

مبتدأ مؤخر

بِئْسَ عَدُوُّ اَلْإِنْسَانِيَّةِ اَلظُّلْمُ

عَدُوُّ اَلْإِنْسَانِيَّةِ

مضاف إلى محلى بأل

اَلظُّلْمُ

بِئْسَ خُلُقاٌ اَلرِّيَاءُ

ضمير مستتر

مفسر بنكرة

اَلرِّيَاءُ

بِئْسَ مَا تَسْعَى إِلَيْهِ اَلدَّمَارُ

ضمير مستتر

مفسر بـ(ما)

اَلدَّمَارُ

 

القاعدة الجزئية 3

        يأتي فاعل (نِعْمَ)، و(بِئْسَ) اسما معرفا بأل، أو مضافا إلى معرف بأل، أو ضميرا مستترا وجوبا مفسرا بنكرة أو بـ(ما).

 

إعراب المخصوص بالمدح أو الذم

 

        لنعد من جديد للجدولين السابقين، الخانة الأخيرة نجد المخصوص بالمدح أو بالذم يكون مرفوعا ويعرب مبتدأ مؤخرا خبره الجملة الفعلية السابقة عنه المؤلفة من فعل المدح (أو الذم) وفاعله.

 

القاعدة الجزئية 4

        المخصوص بالمدح أو الذم يعرب مبتدأ مؤخرا خبره الجملة التي قبله.

 

المدح والذم بـ(حبذا) و(لاحبذا)

 

الجملة

الفعل

الفاعل

نوعه

المخصوص

إعرابه

حَبَّذَا اَلنِّضَالُ

 

حَبَّ

 

ذا

 

اسم إشارة

النضال

 

مبتدأ مؤخر

لا حَبَّذَا اَلْخُنُوعُ

الخنوع

 

        انطلاقا من الجدول نجد (حبذا) استعملت للمدح بنفس معنى (نِعْمَ)، و(لا حبذا) استعملت للذم بنفس معنى (بِئْسَ)، والفاعل ملازما لهما دائما (ذا).

 

القاعدة الجزئية 5

        تستعمل حبذا للمدح ولا حبذا للذم، و(ذا) اسم إشارة فاعل (حَبَّ)

 

الاستنتاج

        يستعمل أسلوب المدح للتعبير عن الإعجاب بالشيء وتقديره، ويستعمل أسلوب الذم لاحتقار الشيء وذمه.

        يتكون أسلوبا المدح والذم من ثلاثة عناصر: فعل المدح (أو الذم) وفاعله، ثم المخصوص بالمدح (أو الذم).

        يأتي فاعل (نِعْمَ)، و(بِئْسَ) اسما معرفا بأل، أو مضافا إلى معرف بأل، أو ضميرا مستترا وجوبا مفسرا بنكرة أو بـ(ما).

        المخصوص بالمدح أو الذم يعرب مبتدأ مؤخرا خبره الجملة التي قبله.

        تستعمل حبذا للمدح ولا حبذا للذم، و(ذا) اسم إشارة فاعل (حَبَّ)

 

نماذج للإعراب

نِعْمَ اَلابْنُ اَلْبَارُّ

 

نعم: فعل ماض جامد مبني على الفتح يفيد المدح

الابن: فاعل نعم مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.

          والجملة من (نعم) وفاعلها في محل رفع خبر مقدم

البار: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

 

بِئْسَ خُلُقاٌ اَلرِّيَاءُ

 

بئس: فعل ماض جامد مبني على الفتح يفيد الذم

          وفاعله ضمير مستتر تقديره هو.

خلقا: خلقا تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

          والجملة الفعلية من (بئس) وفاعلها في محل رفع خبر مقدم

الرياء: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

 

نِعْمَ مَا تَتَمَيَّزُ بِهِ اَلطّفُولَةُ اَلْبَرَاءَةُ

 

نعم:فعل ماض جامد مبني على الفتح يفيد المدح

        وفاعله ضمير مستتر تقديره هي يفسره ما بعده

         والجملة الفعلية من (نعم) وفاعلها في محل رفع خبر مقدم

ما   : نكرة مبنية على السكون في محل نصب تمييز

تتميز: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

به     : الباء حرف جر، الهاء ضمير متصل مبني في محل جر اسم مجرور

الطفولة: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

           والجملة الفعلية نعت لـ (ما).

البراءة: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره

 

حَبَّذَا اَلنِّضَالُ

 

حبذا: (حب) فعل ماض جامد مبني على الفتح يفيد المدح.

          (ذا) اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع فاعل (حب).

           والجملة الفعلية من فعل المدح وفاعله في محل رفع خبر مقدم

النضال: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره